مسرحية بالعامية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مسرحية بالعامية

مُساهمة  Admin في الإثنين أبريل 21, 2008 6:36 pm

مسرحية دوار الحطابة / لـ : نورالدين فرينع
نص مسرحي بالعامية المغربية...



الشخصيات:

1 ـ الشيخ المكـّي.

2 ـ لالّة غيثة.

3 ـ منصور.

4 ـ المعطي.

5 ـ رقيّة.

6 ـ الفقيه النّخوة.

7 ـ حمـّان.

8 ـ الضاوية.

9 ـ الرواة (03)



الاستهلال:
( يُرفع الستار على ساحة تعبّر عن مكان ما، لا زمان ولا توقيت للبداية، كل شيء مغطى بألوان مختلفة تعبّر عن التنوّع والإختلاف).

ـ الراوي 1 : طهططقطق..طهططقطق..

ـ الراوي 2 : طهططقطق..طهططقطق..

ـ الراوي 1 : طهططقطق..زيد قرّب، اسمع وشوف..

ـ الراوي 2 : طهططقطق..زيد قرّب ما بقا وقت..

ـ الراوي 1 : عندنا حكايات من آلاف السنين..

ـ الراوي 2 : عندنا سكيتشات و أغاني.

ـ الراوي 1 : عندنا..( يقاطعه الراوي 2 )..

ـ الراوي 2 : عندنا..عندنا وحتى واحد ما داها فينا.

ـ الراوي 1 : عندك الصحّ.. السوق عامر بخلق الله.. وحتى واحد
ما دايها فينا..

ـ الراوي 2 : آش المعمول ؟ لمعلم ما بقا والو يجي ، وأنا
خايف لما يلقاش الحلقة عامرة ويجري علينا، أنا
نرجع طالب معاشو بكروستي..

ـ الراوي 1 : وأنا..

ـ الراوي 2 : وانت ترجع للبني ديال الزريبات كي كنتي..

ـ الراوي 1 : ما يمكنش..لازم من شي حلّ لي ينجينا من هاد
الفضيحة.

ـ الراوي 2 : لحل هو أنّك تسخن بنديرك، وتجبّدلو خيوطو،
ونبداو فالخدمة..

(لوحة فنّية تعبيرية، دخول الممثلين إلى الركح ..)

ـ الراوي 1 : أزيد قرّب..اسمع وشوف..

ـ الراوي 2 : أزيد قرّب..اسمع وشوف..

ـ الراوي 1 : أهيا.. لمعلم كيبانلي جاي ..وجد راسك..

ـ الحكواتي : واحد السلام عليكم..

ـ الجماعة : وعليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته..(في طبقات
مختلفة).

ـ الحكواتي : باسم الله ابديت، وعلى النبي صليت، الّي صلّى
عليه ينجا.

ـ الجماعة: اللهم صلي عليك أرسول الله. ( في طبقات مختلفة)

ـ الشخص 1: عيينا من العمل، وجينا نفوجو بشي حكايه.

ـ الشخص 2: شي حكايه ماشي بحال البارح؛ عليها سالت دموعنا
وبهَا زاد همنا، حكيلنا وردنا للأيام الأزلية، وعنتر
وعبلة، وقيس وليلى.

ـ الحكواتي : أنا يا سادة، لمّا تعلمت الرواية خديت على
موالين الصنعة أنّي نحكي بدون ما ننتبه ونوفي
القول حتى المنتهى، وما نزيد وما ننقص حتى
ينتهي كتاب الحكاية.

ـ الشخص 3: أنا مزاوك إلاَ ما نسى كتاب لحكايه، وَلّى فتحو
على قصة عنتر وعبلة أو على قصة قيس وليلى.

ـ الجماعة: أيّه..أيّه..(جلبَة تعم المكان، يرفع الراوي يده،
يسكت الجميع).

ـ الحكواتي : يا ناس النباهة، عهدي بيكم كتسمعو القول
وكتعملو بي، ما يمكنش نفتح الكتاب ونبدا من
الطرف. الحكايه متسلسلة وكلها عندها ساروت واحد.

ـ الشخص 1: هو هكدا ديما..

ـ الشخص 2: عمروا يتبدّل ولايتغيّر . إوا نتمناو تكون حكايه
جميلة.

ـ الشخص 3: ياالله أسيدي سمّعنا وبدا، نساو همّ الدنيا واللّي
جرى لينا.

ـ الحكواتي : باسم الله الحفيظ بديت وعلى النبي صلّيت. حكاية
اليوم من دوار الحطابة، حكاية غريبة ومضرب
للمقالة، أجي نشوفو ونسمعو أشنو جرى وصار
فحكاية: دوار الحطابة.




أغنية:

يا دوار الحطابة يا داخل للغابة
دوار فيه ذياب وحكارة
حكاية غريبة ومضرب للمقالة
أجي تشوف أجي تسمع
حكاية دوار الحطابة




( ظـــلام )










حكاية منصور المجنون:
( يدخل شاب متسخ الثياب، كثّ الذقن والشارب، يبدو أنه أحمق..)

ـ منصور : سيروا بعدوا منّي ، أش درت أنا فيّامي؟

ـ أطفال: وَا منصور المجنون..وا منصور المجنون..

ـ منصور : سيروا بعدوا منّي ، أش درت أنا فيّامي؟

لالة غيثة يا نور عيانـي  يا بدر مكمول فسمايا يدور
يا غصن البان وبقوام غزلاني  سـحرتـي قلبـي لله جاوبيـنـي
حنـّـي على قلبي المكســور  هانا اليوم نضـحي وننـادي
طـلـّـي عليـا وجاوبينـي  الطيور فالسمـا تبكي لحالتي
وصـبـيـان تنـاديـنـــي  منصـور المجنون لله لِها شفـقي
لالة غيثة يا نور عيـاني  يا بـدر مكمول لله جاوبيــني
لالة غيثة يا نور عيانـي  لالة غيثة يا نور عيانـــي

ـ المعطي : لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، أجي أمنصور
آجي لا تخاف، المعطي مجاورك ..جلس..

ـ حمان : إوا تبارك الله على المعلم لمعيطي، آش كيدير هذا
هنا؟.. جاوب.

ـ المعطي : هداك الله ألمعلم حمان.. هذا منصور ولد الحاج
الزهراوي ولاّ نسيتي خيرو و خير بّاه عليك؟ يكفي أني
كنت سباب هاد الشي لي وقع ليه.

ـ حمان : أسمع المعطي هذاك زمان وهذا زمان، أينوض يمشي قبل
لخرج الشيخ المكي ونصبحو فشي مشكلة، راه إلى شافو
يقتلو ويشرب دموا ، راه الزمن تغيّر.

ـ منصور : الزمان تغيّر ورجع الذيب مول الزريبة
حمينا يا رحمان من هاد الكارثة.

ـ حمان : وراك انتَ هو الكارثة، سير بحالك وبعّد من محالي.

ـ منصور : الزمان لـّي عليا دار مازال عليك يدور
يا المخدوع بالكاس إياك تشرب المرارة
لبس قدّك يواتيك وحرس من الذياب، هاذي ليمارة
لا ترفع راسك لفوق تحرق، وترجع ضحكة للحكارة
هذه عبرة تقال باش ما تمشيش فالخسارة.
حكمت لقدار ..لّي ما رحمت قلبي ولا بغاتني..
نبقى جواركم تبرد ناري..(أغنيّة).

ـ أطفال : وا منصور المجنون..وا منصور المجنون..

ـ منصور : بعدوا مني.. بعدوا مني..لالّة غيثة يا نور عياني.
يا بدر مكمول فسمايا يدور..(خروج بالحوار).

ـ الراوي: هاذا يا سادة منصور ولد الحاج الزهراوي ؛ كان
دوار الحطابة يحلف بحياتو ، وأي مولود جديد
يسيميوَه منصور تيمّنا بهاذ الإيم ويتمناو أنه يصبح
فيوم من الأيام بحال منصور ولد الحاج الزهراوي.
لكن الأقدار دارت دورتها وما رحمت منصور و لا خلاتو
فراحتو بل جنات عليه ودمرت حياتو حتى ولىّ مجنون
مجدوب يجول فالمواسم والأعياد؛ هذا يشفق لحالو ،
وهذاك يطردو من قدام دارو... يا ترى كيف وقع
هاذ الشي؟ واش كان سبابك يا منصور فهاد الخسارة؟
أجيو نشوفو لحكاية....






( ظـــلام )







شافت عيونو الجمال:
( تعود الإضاءة، لا تغيّر في الديكور؛ المقهى القديم وبجانبه منزل ثري. تدخل الشخصيات بالتتابع)

ـ المعطي: أصباح جميل ولّي فات أجمل
يا ترى يتحسن الحال ولا يذبل؟

ـ الفقيه النخوة: أسعدك الله بالصّباحُ.

ـ المعطي: الله ينعلو صباح، قالك فقيه وهو لا يفقه شيءً.

ـ الفقيه النخوة: آتني بكأس مغلّيُ.

ـ المعطي: الله يخرج هاد النهار على خير، كاس مغلّي للفقيه
النخوة.

ـ حمان : أمرحبا بفقيهنا المبجّلُ. أسعدات لّي شافك وصلى على
النبيُّ.

ـ الفقيه النخوة: وهو في الحقيقةُ، كنت ماشيا من هنا، فقلت
لما لا أشرب المغليُ؟ ثم أذهب لأعطي الدرسُ
لِلالة غيثةُ.

ـ حمان : سعداتك الفقيه كتملي عينك من بْهَاهَا وجمالها..يا
ريتني نشُفها ولو مرةُ .

ـ الفقيه النخوة: شفت عزرايل فمنامك..تتغزّل بفتاة أماميُ؟
نعلك اللـهُ.

ـ حمان : ألفقيه أجي أنا رَغي كنمزح معاك. ألفقيه..لمغليُ؟

ـ الفقيه النخوة:اأشربُـو..

ـ منصور : السلام عليكم، كيف الحال؟

ـ حمان : وعليكم السلام، أمرحبا بزين الشبان، أمرحبا بسيدي
منصور، تفضل جلس. المعطي.. آلمعطي.

ـ المعطي: نعام ألمعلم حمان.

ـ حمان : شوف آش يشرب سيدي منصور. أنهار كبير هذا..

ـ منصور : شي كاس ديال آتاي منعنع ألمعطي.

ـ حمان : إيوا كي درت مع الصحيحة؟ و آش خبار الحاج
الزهراوي؟

ـ منصور : الحاج الزهراوي الله يرحمو ويوسع عليه.

ـ حمان : يالطيف، يالطيف. لاحول ولا قوة إلاّ بالله العلي
العظيم، إيوا أوليدي آش كتعمل دابا فدوار الملاحين؟
آجي تعيش هنا معانا بعدا ، كلشي كيبغيك.

ـ منصور : داك الشي علاش جيت لهنا منبعد ما باعت مرات بّا
كل الممتلكات ديالنا وجرات عليا ، وجيت لدوار
الحطابة نقلب على خدمة.

ـ حمان : إلا حتاجتي أولدي لشي حاجة ما تحشمش، أنت وباك
خيركم سابق. وهاد القهوة درتها من خيركم. خود هاد
البركة، شدّ..

ـ منصور : أنا جيت نشوف أهلي وناسي وما جيتش نمد ليك يدّي. أهلي دار الكرم والخير، لكن أنا جيت نعمل وعلى ذراعي نعوّل.

ـ حمان : آسيدي ما خليتيلي ما نقول، المعطي..آلمعطي. من
اليوم سيدي منصور هو المعلم ديال القهوة؛ كلمتو
قبل كلمتي ولّي طلبها تتنفذ.

ـ المعطي : ما عندي ما نقول، أتبرك الله على المعلم حمان وخلاص.

ـ حمان : إيوا نخليكم هاد الساعة نمشي نقضي شي صوالح ديال
الدوار والعشيا نتلاقاو فداري، أسيدي السلام عليكم.

ـ منصور : الله يرحم الواليدين.

ـ لالة غيثة: المعطي..آلمعطي.

ـ المعطي : أنعام ألالة غيثة.

ـ لالة غيثة: شوف ليا رقيّة فين تعطلات؟ غادي يجي عزيزي المكي
و ما يلقاش الماكلة واجدة.

ـ المعطي : خفّ من البرق.. سيدي منصور؛ غادي نمشي نقضي شي
صخيرة للالة غيثة ونجي.

ـ منصور : شكون هاد لالة غيثة؟

ـ المعطي : داخلنا عليك بالله ماعرفتيهاش؟ واش كاين شي حدّ
فدوار الحطابة مكيعرفش لالة غيثة بنت الحاج
الغزواني الله يرحمو؟ ومني مات باها رباها شريكو
الشيخ المكي.. نمشي نقضي الصخرة ونجي نكمّل ليك.

ـ لالة غيثة: المعطي.. آلمعطي. فين مشا هاد الزّواق؟

ـ منصور : المعطي ما كاينش، مشا يتصخر لشي وحدة سميتها
غيثة.

ـ لالة غيثة : هديك أسمها لالاّك بنت سيدك، لالة غيثة أولاّ
مكتشوفش؟

ـ منصور : يالّي تتباهاي بالأنساب ردّي بالك الأخلاق أعظم من
سميتك ؛ وقبل ما تباهاي تذكري قول سيدي عبد
الرحمان المجدوب؛ سيدي بالتُكّ ولالة بالرُكّ
وجا الهمّ للركنة وتْكّ.

ـ لالة غيثة : أنا همّ يا وجه الندامة، ما يعاير المرا غير
مرا. يا راجل إذا كنتِ حرّ ما تتطاول على
الأعراض والأنساب، أمّا المرا غير مرا.

ـ منصور : أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، أنا شنو خلاني
نوصل ونعايرها؟ عندها الحق. أ...فين مشات؟

ـ المعطي : أمال سيدي منصور مهموم مكسور؟

ـ منصور : آه يا المعطي كي غادي ندير نصلح هاد الخطأ؟

ـ المعطي : آشمن خطأ علاش كتتكلّم؟ حكيلي يمكنلي نساعدك..

ـ منصور : بعد ما مشيتي عاود عيطات عليك هذيك السيدة.

ـ المعطي : لالة غيثة؟

ـ منصور : أيه ..هي ، ولكن ألمعطي..قللات عليا الأدب
وتطاولات وعايرتها.

ـ المعطي : يا لطيف..يالطيف. عايرتيها كاع؟ صبر..صبر لقيت
الحل..غادي تكتب ليها شي مرسول وأنا غادي
نوصلها ليها، يمكن يحن قلبها وتنسى..

ـ منصور إيو..ياالله ندخلو لداخل باش نكتبها وتديها ليها.

يتبع....
avatar
Admin
Admin

المساهمات : 18
تاريخ التسجيل : 14/04/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://forumtan.montadamoslim.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

شكر

مُساهمة  ismailelbouaichi في الإثنين مايو 05, 2008 7:05 am

مسرحية في المستوى نتشوق للجديد

_________________
اسماعيل يتقدم بجزيل الشكر لكل متصفحي الموقع
avatar
ismailelbouaichi

المساهمات : 75
تاريخ التسجيل : 21/04/2008
الموقع : http://www.samsmail.skyrock.com

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.samsmail.skyrock.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

تتمة المسرحية...

مُساهمة  said في الثلاثاء مايو 13, 2008 12:57 pm

كما وعدتكم فقد أتيتكم بجديد المسرسية اللي بالعامية المغربية (تتمة):
ظلام....

في منزل المكي:
( يُغيّر الديكور إلى منزل مرتّب، بعض أدوات المنزل: نافذة كبيرة في الأعلى، درج يوصل إليها وإلى غرفة بجوارها. الخادمة تقوم ببعض الأعمال المنزليّة..تعود الإضاءة من جديد.)

ـ رقيّة : (تغنّي مع موسيقى).

ـ المعطي : أتبارك الله على قبيحة الخدامات والمعكازات،
وعاطياها للنشاط ولعيوط مع راسك؟

ـ رقيّة : هذا أنتَ؟..خلعتيني يا المنحوس، يا المتعوس، يااللّي
بين الرجال مكتسوى غي النصّ.

ـ المعطي : ما غاديش نردّ عليك ألالة حُبِّي، أالزين المذبال
هاهي ، ها القملة فالراس هاهي، والمعطي
ياالوردة ورقيّة يا القردة..

ـ رقيّة : يا ويلي على الفصالة ديال البالا..آش بغيت دابا؟

ـ المعطي : بغيت لالة البنات، زينة الوردات؛ عندي لها
مرسول.

ـ رقيّة : لالة غيثة ممسالياش لقرانكن إلا عندك شي حاجة
خليها ليها وسير قبل ما يجي عزيزي المكي ويلقاك
هنا.

ـ المعطي : قلنلك عيْطي عليها..لالة غيثة..آلالة غيثة..

ـ لالة غيثة : آش هاد الصداع؟ آش كاين؟

ـ رقيّة : ألاّ والو ألالّة هدا غير داك المنحوس ديال المعطي
وقالّك عندو..

ـ المعطي : (مقاطعا) عندي مرسول ألالّة.

ـ لالة غيثة : مرسول؟ وشكون لي رسلو معاك؟

ـ المعطي : فالحقيقة ألالة..هدا مرسول من عند زين الشبان؛
سيدي منصور ولد الحاج الزهراوي.

ـ لالة غيثة : شكون هاد منصور؟

ـ المعطي : سيدي منصور هو داك الشاب الّي عايرك.. والله ما
تغضبي، راه مسكين حزين ما بغا ياكل ولا بغا يشرب
حتى تقبلي مرسولو وتردّي عليه..هذا هو طلبو..

ـ لالة غيثة : أرا نشوف..(تفتح الرسالة، تُسْمع بصوت منصور)

باسم الله الرحيم بديت قولي
فعلي مذموم والنار فجوفي شعّالة
يا ريت الصفح والغفران يكون من سماتك يا لالة نوارة.

يا مشموم زهرّات ورودو فحدايق السلطان
يا كلّ من يشوفها يحسبها حوريّة من جنات الرحمان
يسهام عينيك أنا اليوم مغروم
عاشق للنظر من وجهك تطول وتدوم

حنِّي ألالة مولاتي أنا منصور بغرامك
عطفي يا لالة مولاتي الصُّلح محبّة بعد خصامك.

ـ المعطي : لالة..لالة غيثة..آه يا الغفيريت أش كتبتِ ليها..
وا لالّة غيثة..

ـ لالة عيثة : آش كاين ؟ مالك مصدعني؟ أف..يا لطيف..

ـ المعطي : بغيت عير الردّ عل مرسول سيحي منصور.

ـ لالة غيثة : بغيتِ الردّ؟ إوا قول لسيدك:

لالة صفحات وعفات و من نظرة عشقات
مع ظلام الليل سهرات وكتنتظر بدموع وشهقات .

ـ المعطي : ولكن ألالة هاذ الرسالة غير مفهومة؟

لالة غيثة : أنتَ غير قولهالو وهو غادي يفهم.(تخرج قارئةً الرسالة)
ـ المعطي : انموت ونعرف أش مكتوب فداك المرسول.

ـ رقيّة : لاباس عليك من الموت، يموت عدوك والّي ما يبغيك.

ـ المعطي : واش هاد الكلام من قلبك يا لالاّت الخدامات؟

ـ رقيّة : إيو ها حنا بدينا بالمعيور..

ـ المعطي : لا..لا..أنا نعايرك؟ والله العظيم إلى كنبغيك، ولكن
هاد طارزا لّي عندكم فالدار هو الّي كيفضيهم لِيَ،
حاسب راسو على عباد الله فالدوار، والله كن ما
حشمتش حتى نبقى عليه بالتصرفيق..

ـ رقيّة : (ظهور الشيخ المكي تنتبه إليه رقيّة)
لا ألمعطي..عزيزي سيد الرجال، واش كدير عندنا هنا
أسيدي؟ ٍ سير بحالك علينا..أه على لصقة..

ـ الشيخ المكي: آش كدير فداري يا السوسة؟ جاوب..

ـ المعطي : ألا والو أسيد الشيخ..(ينادي) ألمعلم حمان.

ـ الشيخ المكي: آجي لهنا..قلتلك قرّب..زيد لهنا..

ـ المعطي: (إيقاعيا) والله ياشيخ لقبيلة، غير جبت شي صخيرة
للالة غيثة لحقات رقيّة مريضة..

ـ الشيخ المكي: مريضة..؟ هالّي يعاود يدخل لداري..(2)
أقبط..أقبط..واخا..إيلا خليتها فيك نخلى.

ـ رقيّة : هاك برّد أعزيزي.

ـ الشيخ المكي: أفرحي بيكواقفة كتهدري معاه..ما حسبتي
حسابي؟ ما راعيتي شعوري؟ هزي رزمتك ووريني
عرض كتافك..

ـ رقيّة : ها العار أعزيزي، والله ما نعاود..

ـ لالة غيثة: الله يعطيك الستر أعزيزي إيلاما غير سمح ليها، على وجهي أنا، وإلا عاودات أنا اللّي غادي نجري عليها.


ـ الشيخ المكي: أغير على وجهك..إيوا ياالله ألالة مولاتي عطيني
نتغذى من هدوك الشهيوات اللي وجدتي بهادوك
ليديدات.

ـ رقيّة : راه أنا لّي طيّبت أعزيزي.

ـ الشيخ المكي : أنتِ..؟ أنا بغيت ليك المرض السخون..
والعواية.. علاش منين كنكون كنهضر
كتقاطعيني؟ .. الضرورة.


( ظـــلام )



مغرم يا ليل:
( يغيّر الديكور إلى ساحة الدوار..تضاء الإنارة)

ـ لالة غيثة : يا ليل طويل معاه سهرات عيوني
نجوم السما كتبكي وتواسيني
نار عشقو تذوَّب قلبي
وأنا بغرامو اليوم كنقاسي..

ـ منصور : مغروم يا ليل، والعشق خنجر مرشوق فقلبي
نعسات العيون إلا عيوني
يا زينة الوردات هانا فمعادي

ـ لالة غيثة : منصور..(تغضب) آش كدير هنا؟ سير بحالك قطعتي
عليا كلامي للنجوم.

ـ منصور : بالله عليك ما تغضبي..راني من ساعتها وأنا حزين.
كنتمنا نشوفك. واش المعطي ما وصلش مرسولي؟؟

ـ لالة غيثة : آشمن مرسول؟ أنا ما فهمت والو..آش كتقول
فيه؟

ـ منصور : باسم الله بديت قولي. (تكمل معه لالة غيثة)
فعلي مذموم..(يتوقف)

ـ لالة غيثة : استمرّ مالك وقفتي؟

ـ منصور + لالة غيثة : (يكملان الرسالةثمّ يضحكان).

ـ منصور : ابتسامتك كتزيد من جمالك.

ـ لالة غيثة : وأنت كلامك كيزيد من وقاحتك.

ـ منصور : بسّيف عليا، واش لي يشوف هاد العينين يجلس ساكت؟

ـ الشيخ المكي: آشكون تمّا..؟

ـ لالة غيثة : سير هذا عزيزي المكي فاق..سير..

ـ منصور : غدّا نشوفك، بسلامة. ( تدخل غيثة)

ـ الفقيه النخوة: أو الخيالة خيلو..والسلاح بيندهم شيروا
عود عردك........زيد دردك.....

ـ الضاوية: أحصلتي أحنيّش التراب، فين كنتي غابر؟

ـ الفقيه النخوة: وهو..وهو..وهوألالة وهوهاه..

ـ الضاوية : مزيان تبارك الله..وسكران..زيد قدامي..هاد
النهار نخلي دار بوكزيد قدامي..

ـ الفقيه النخوة: أي..أي .. أي..

ـ الضاوية ك ها الي يعاود يسكر..ها اللي يعاود يسكر..



( ظـــلام)



خليها على الله:
( تعود الإضاءة على نفس الديكور )

ـ المعطي : صباح مبروك..الله يجعلو قدام الربح والسعد.

ـ الفقيه النخوة: أصباح الزفتُ والقطرانُ عليك يا وجه
الغرابُ.

ـ المعطي : الله..الله، آش واقع ليك يا زين الفقها؟ ياك ما
ركلك بغل الشيخ المكي،أولى هو قلتيلو شي حاجة ما
عجباتوش انزل فيك زرّقليك لوجه.

ـ الفقيه النخوة: وشغلك ألمنحوسُ؟ شغلك ألدّابّةُ؟ دخل سوق
راسك ولاّ والله.ُ.(يقاطعه)

ـ منصور : مال فقيهنا غاضب زعفان؟

ـ الفقيه النخوة : وانت مالكُ؟ من تكون حتى تسألنيُ؟

ـ المعطي : هذا راه سيدي منصور ولد الحاج الزهراوي.

ـ الفقيه النخوة: الحاج الزهراوي.. الحاج الزهراوي.. الحاج
الزهراوي اللي رحل وسكن فدوار الملاحينُ؟

ـ المعطي : آيّه..هو..

ـ الفقيه النخوة: إو أولديُ..آش خبارو وكي راه مع
الصحيحةُ؟

ـ منصور : الحاج الله يواليه برحمته.

ـ الفقيه النخوة: لا حول ولا قوة إلاّ باللهُ.العليُّ العظيمُ..

ـ منصور : وهذا هو حال الدّنيا.

ـ حمان : أصباح الخير والورود والأزهار..أمال فقيهنا ؟ ياك
ما الشيخ المكي حصّلك كتشوف فلالة غيثة ونفخلك
عينيك؟ (يضحك)

ـ الفقيه النخوة: هاهاها..إوا ضحك..تضحك بيهم رايبين إن
شاء الله.ُ.

ـ حمان : لواه لواه..ما تقلقش راني كنضحك معاك..قولّي
ألفقيه..كي غادي دير مع الشيخ المكي؟

ـ الفقيه النخوة: شوف..إلا جا قولو راني مريضُ..السلام
عليكمُ.

(إنارة خافتة ، موسيقى ، تغيير الديكور)

ـ رقيّة : يا لطيف..مابقى والو وداك المسخوط ديال الفقيه
النخوة يجي.

ـ المعطي : أصباح الخير يا المعذباني يا المشيباني..

ـ رقيّة : أصباح الخير يا طعطع ديالي.

ـ المعطي : آشنو هاد طعطع؟

ـ رقيّة : طعطع هي المعطي، قلّي آش بغيتي راه عزيزي المكي هنا
وإدا مشا حتى لقاك هنا...(يقاطعها الشيخ المكي)

ـ الشيخ المكي : غادي نخلي دار بوه هاد النهار..آجي لهنا..

ـ المعطي : شوف أسيد الشيخ أنا جيت نقول ليك بلي الفقيه
النخوة مغديش يجي يعطي الدرس للالة غيثة، وراه
رسل فبلاصتو الفقيه الرغوة.

ـ الشيخ المكي : الفقيه الرغوَة..؟

ـ منصور : شكون لي كيعيّط عليا؟

ـ المعطي : أزيد..زيد أسيد لفقيه..

ـ منصور : واحد السلام عليكم.

ـ الشيخ المكي : أعليكم السلام، مرحبا..مرحبا تفضّل.

ـ منصور : زاد الله من فضله وأنعم وأسبغ عليك باليمن
والبركات.

ـ المعطي : فقيهنا الرغوة من العلما ديال القْرْوٍيينْ.

ـ منصور : أي نَعَم.

ـ المعطي : وحافظ ستين حزب، والألفية والنحو.

ـ منصور : أي نَعَم.

ـ المعطي : وخبير فالشعر الجاهلي والحضاري.

ـ منصور : أي نَعَم.

ـ الشيخ المكي : ألاّ..ألاّ..ألاّ..إلاّ الشعر..هك هاك على الشّعر.
أسمع..عادي تقريها الحروف الهجائيّة وتحفظها
شي حاجة من الألفيّة. وأنا إلا جات عليا؛ لا
تقريها ولا توريها الله يهديها وخلاص. هي الي
باغية تقرا وصافي..أسمع أداك لفقيه
الرغوة..انت غادي تقريها وأنا غادي نجلس
فهاد البلاصة. رقيّة..رقيّة.

ـ رقيّة : نعام أعزيزي.

ـ الشيخ المكي : قولي للالاك راه الفقيه الرغوة جا يعطيها
الدرس فبلاصة الفقيه النخوة.

ـ رقيّة : واخا أعزيزي.

ـ المعطي : ( بهمس) سيدي منصور..هانتا دخلتي..إوا رد بالك..
راه لا أنا ولا الضاوية مراة الفقيه النخوة ما
ساعدناك غير باش تنجي هاد البنت من هاد الظالم،
وترد ليها حقها..وحنا فوق ما بغيتي تشوفها غادي
ندبرو ليك شي حيلة..إوا تدوز بخير..ردّ بالك.

ـ الشيخ المكي : آش باقي كدير هنا أراس الطنجيّة؟إوا خفا..
خفا عليا من هنا ولا نخلي دار بوك هاد
النهار..أضرورة.

ـ منصور : يا سبحان من صور وخلق
كتمشي بالدلال وعينها كترمق
يا سبحان من صوّر وخلق
عيناها عين ظبيّة
قوامها، سبحان من نسّق
يا سبحان من صوّر وخلق

ـ الشيخ المكي : آجي ألالة غيثة تفضلي..هذا راه الفقيه
الرغوة، وهادي..(يقاطعه منصور )

ـ منصور : وهادي لالة غيثة ، واش كاين شي حدّ ما كيعرفهاش؟

ـ الشيخ المكي : كتعرفها؟ فاين شفتيها؟ نطق.. جاوب..

ـ منصور : ألاّ أسيد الشيخ ما شفتها ما رينها غير سمعت بها،
وخلينا دابا فالمفيد، عيط على ديك الخدامة.

ـ الشيخ المكي : رقيّة .. أرقيّة.

ـ رقيّة : نعام أعزيزي.

ـ منصور : سمعي..عادي تجيبي شي طابلة وشي براد ديال أتاي
وشي بغريرات..يالله..طلقي راسك.

ـ رقيّة : هي اللّوْلة..

ـ الشيخ المكي : أجي لهنا، آشمن هي اللّوْلة؟ آسّي أنا راني
جايبك تقرّي البنت ماشي جبتك تسرط لي
هنا..آبدا القرايا هي اللّوْلة..عاد نشوف
واش نوكلوك ولا لاّ.

ـ منصور : واخا..ما كاين باس..تفضلي..تفضلي ألالة غيثة؛ أوّل درس غادي نقريه ليك هو القرآن الكريم..أنا نقول ونتي ردّي عليّ.. باسم الله الرحمـن الرحيم.

ـ لالة غيثة: باسم الله الرحمـن الرحيم.

ـ منصور : إذا جاء نصر الله والـفـتح

ـ لالة غيثة: إذا جاء نصر الله والـفـتح

ـ منصور : ورأيت الناس يدخلون في دين الله أفواجا.

ـ لالة غيثة: ورأيت الناس يدخلون في دين الله أفواجا.

ـ منصور : فسبح بحمد ربّك واستغفره

ـ لالة غيثة: فسبح بحمد ربّك واستغفره

ـ منصور : إنه كان توّابا.

ـ لالة غيثة: إنه كان توّابا.

ـ منصور : صدق الله العظيم.

ـ لالة غيثة: صدق الله العظيم... حفظتها..نعرضها عليك؟ (تستظهر
السورة)

ـ منصور : ما عندي ما نقول، تبارك الله عليك وخلاص. والآن
غادي ندوزو إلى الحروف الّي غادي نركبو منهم
كلمات و جمل. غادي ناخدو حرف الحاء وحرف الباء..
قولي معايا: ما أجمل الحُبَّ.

ـ لالة غيثة : ما أجمل الحُبَّ..

ـ منصور : وكلمة حُبّ مكونة من حرف الحاء والباء مَعاً، ونجدها
أيضاً في هذه الجملة: يُحِبُّ منصورُ غيثةَ كثيراً.

ـ لالة غيثة : وغيثة تُحِبّ منصورَ أيضاً.

ـ منصور : إذاً فمنصورُ وغيثةُ مُتحابَّان.

ـ الشيخ المكي : أتبارك الله على السي الفقيه.. وراه
كيقولوها: الفقيه اللّي كنا كنتسناو
بركتو دخل للجامع ببلغتو..أجمع راسكووريني
عرض كتافك، جيتي تعلم البنت الكلام الماسخ؟
مزيان تبارك الله.. يا الله درّك عليا خنشوشك
وحسابي كبير مع هذا لّي رسلك.. و انتِ سيري
طلعي الفوق وما تنزلي حتى نعيّط ليك. مزيان
تبارك الله. رقيّة.. آرقيّة.

ـ رقيّة : نعام أعزيزي.

ـ الشيخ المكي : زيد لهنا..يعزيو فيك إنشاء الله.. سمعيني مزيان وحلي ودنيك، لالة غيثة ما بقى عاجبني حالها، شفتها غير مقابلة سراجم الغرفة وجالسة.

ـ رقيّة : فالحقيقة أعزيزي لالة غيثة مغرومة وكتعشق واحد الشاب أسمو منصور وهو كيعشقها.. وراه بغا يتزوج بيها.

ـ الشيخ المكي: آآآآآش كتقققققوللليي...؟

said
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى